الأحد، 09 ربيع الثاني 1440هـ| 2018/12/16م
الساعة الان: (ت.م.م)
Menu
القائمة الرئيسية
القائمة الرئيسية

بسم الله الرحمن الرحيم

 

مع الحديث الشريف

غش الرعية حرام يجب كشفه

 

    نحييكم جميعا أيها الأحبة في كل مكان، في حلقة جديدة من برنامجكم "مع الحديث الشريف" ونبدأ بخير تحية، فالسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

 

   عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ رضي الله عنه أَنّ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ مَرَّ عَلَى صُبْرَةِ طَعَامٍ فَأَدْخَلَ يَدَهُ فِيهَا، فَنَالَتْ أَصَابِعُهُ بَلَلًا، فَقَالَ: «مَا هَذَا يَا صَاحِبَ الطَّعَامِ؟»، قَالَ: أَصَابَتْهُ السَّمَاءُ يَا رَسُولَ اللَّهِ، قَالَ: «أَفَلَا جَعَلْتَهُ فَوْقَ الطَّعَامِ كَيْ يَرَاهُ النَّاسُ، مَنْ غَشَّ فَلَيْسَ مِنِّي». رواه مسلم برقم 150.

 

أيّها المستمعون الكرام:  

 

   لقد ذم الله سبحانه وتعالى الغش وحرّمه في غير موضع في القرآن والسنة، بل ودعا إلى الصدق في التعامل مع الله ومع النفس ومع الغير، وبين لنا أنواع الغش وأخطرها على المجتمع، فكان الغش طريقا إلى النار، وطريقا لضياع الإسلام وضياع تطبيقه، بل وطريقا لتحكم الكفار بالأمة جميعها.

 

 أيها المسلمون:

 

   وإذا كان رسولنا الكريم صلى الله عليه وسلم قد وضع يده داخل صبرة الطعام ليكشف البلل الذي أصابها، فإنا تأسيا به صلوات ربنا وسلامه عليه، نقوم بما قام به في كل أمر من أمور الحياة، فنضع يدنا في كل ما هو مستور لنظهره للناس، وعلى هذه القاعدة نكشف مؤامرات الحكام الخفية، فنضعها أمام أعين الناس واضحة جلية، وكم هي كثيرة خطط ومؤامرات حكام هذا الزمان؟ وكم هي خبيثة وخطيرة ومريرة مؤامراتهم على خير أمة أخرجت للناس؟ فعلى الأمة أن تعي أن الغش في الطعام حرام يجب كشفه، وأن الغش في الدين حرام يجب كشفه، وأن غش الحاكم للرعية حرام ويجب كشفه.

 

    اللهمَّ عاجلنا بخلافةٍ راشدةٍ على منهاجِ النبوةِ تلمُّ فيها شعثَ المسلمين، ترفعُ عنهم ما هم فيهِ من البلاء، اللهمَّ أنرِ الأرضَ بنورِ وجهِكَ الكريم. اللهمَّ آمين آمين.

 

   أحبتَنا الكرام، وإلى حينِ أنْ نلقاكم مع حديثٍ نبويٍّ آخرَ، نتركُكم في رعايةِ اللهِ، والسلامُ عليكم ورحمةُ اللهِ وبركاتُهُ. 

 

                                                    كتبه للإذاعة: أبو مريم

 

وسائط

رأيك في الموضوع

تأكد من ادخال المعلومات في المناطق المشار إليها ب(*) . علامات HTML غير مسموحة

عد إلى الأعلى

البلاد الإسلامية

البلاد الإسلامية

البلاد الغربية

روابط أخرى

من أقسام الموقع